09 Nov 2013
تلامذة مدرسة الإمام جعفر الصادق(ع) يؤدون مناسك الحج

تعميقا لروح المشاركة في مناسك الحج ، وبما ينمي وعي المتعلّمين إلى كيفيّة تأدية بعضها ، وتزامنا مع فترة أداء الحج للمسلمين بشكل عام ، نفّذ قسما رياض الأطفال والحلقة الأولى في مدرسة الامام جعفر الصّادق (ع) بتاريخ 10\10\2013م الموافق 5 ذو الحجة 1434ه الحج ضمن حرم المدرسة ، بعد تحضير مجسم كبير للكعبة وأماكن رمي الجمرات الثلاث لتظهر وتوضّح مناسك الحج . فتركز ضمن هذا النّشاط على الطواف حول الكعبة والسعي بين الصفا والمروة ورمي الجمرات، تمّ كلّ ذلك بأجواء دينية تعبدية تخللها تلبية ودعاء الأطفال بالحمد والتكبير لله عز وجل. واختتم النّشاط بتوزيع التّمر والمسابح والسجدات . ويأتي هذا النشاط في إطار الأنشطة الطلابية اللاصفية التي تهدف الى غرس التعاليم الإسلامية في نفوس الأطفال بشكل علمي وتربوي وتطبيقها على أرض الواقع لترسخ في عقولهم وقلوبهم كما يهدف الى إدخال البهجة في نفوس التلاميذ وأولياء الأمور.تعميقا لروح المشاركة في مناسك الحج ، وبما ينمي وعي المتعلّمين إلى كيفيّة تأدية بعضها ، وتزامنا مع فترة أداء الحج للمسلمين بشكل عام ، نفّذ قسما رياض الأطفال والحلقة الأولى في مدرسة الامام جعفر الصّادق (ع) بتاريخ 10\10\2013م الموافق 5 ذو الحجة 1434ه الحج ضمن حرم المدرسة ، بعد تحضير مجسم كبير للكعبة وأماكن رمي الجمرات الثلاث لتظهر وتوضّح مناسك الحج . فتركز ضمن هذا النّشاط على الطواف حول الكعبة والسعي بين الصفا والمروة ورمي الجمرات، تمّ كلّ ذلك بأجواء دينية تعبدية تخللها تلبية ودعاء الأطفال بالحمد والتكبير لله عز وجل. واختتم النّشاط بتوزيع التّمر والمسابح والسجدات . ويأتي هذا النشاط في إطار الأنشطة الطلابية اللاصفية التي تهدف الى غرس التعاليم الإسلامية في نفوس الأطفال بشكل علمي وتربوي وتطبيقها على أرض الواقع لترسخ في عقولهم وقلوبهم كما يهدف الى إدخال البهجة في نفوس التلاميذ وأولياء الأمور.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل