21 Apr 2020
المبرّات تبارك للبنانيين حلول شهر رمضان المبارك
987 مشاهدات
المبرّات تبارك للبنانيين حلول شهر رمضان المبارك

 
وجه مدير عام جمعية المبرات الخيرية د. محمد باقرفضل الله رسالة تهنئة للبنانيين بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، تمنى فيها أن يعيده الله عليهم بالخير واليمن والبركة والسعادة ورغد العيش.

وأعرب د. فضل الله عن أسفه لعدم تمكن المبرّات من إقامة الإفطارات الرمضانية لهذا العام، بسبب وباء كورونا متوجهاً بالشكر لكل الخيرين على مساهماتهم المادية والمعنوية.

وقال: " نقدّر عطاءات المجتمع، من كفالات وصدقات وحقوق شرعية وتبرعات ومساهمات في مناسبات الإفطار وغيرها، من أجل أن تبقى المبرّات قلباً يحتضن من لا حضن له من أيتام ومعوقين، ولتبقى عقلاً يضيء دروب العلم والمعرفة للباحثين عن الأمل والمتطلعين إلى المستقبل، وبلسماً لجراح والآم المرضى والمسنين في مؤسساتها الصحية والرعائية والتربوية والتعليمية، ونوراً ينير طريق ذوي الصعوبات التعلمية لضمان تحقق التعلم للجميع".

وأضاف:"المبرّات واثقة بأن مجتمعها سيبقى خير داعم لمسيرتها الإنسانية التنموية، إيماناً منه برسالتها وثقة بعملها، وهي التي ما برحت تكابد الصعاب متحملةً مسؤولياتها، بالتوكل على الله الذي يزجي الخير ويفيضه على أيدي أهل الخير" .

وأشار إلى أن المبرّات:"حققت ومازالت تحقق النتائج المميزة في ما تقدّمه من خدمات لأبنائها الأيتام والمعوّقين، وما تقدّمه أيضاً، من تعليم لتلامذتها ولذوي الصعوبات التعلمّية، ومن رعاية لكل محتاج ومسنّ، ما يزيد في منعة المجتمع ويعزز قدراته وطاقاته البشرية الفاعلة في مواجهة التحديات وفي صناعة الإنسان الريادي المبدع ".

وختم:" المبرّات، بفضل الله، وبتعاون أهل الخير وشراكتهم أضحت مشروعاً نهضوياً تنمويا على امتداد الوطن، تملأه بمواسم خير وعطاء وحكايات نجاحات وإنجازات تنعم بها كل مكوّنات الوطن، بعيداً عن الطائفية والفئوية والمناطقية والعصبية".

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل