08 Nov 2019
مدير عام المبرات في ذكرى المولد النبوي الشريف: علينا أن نستلهم من سيرته العطرة كيفية معالجة مشكلاتنا

 
احتفلت الادارة العامة في جمعية المبرّات الخيرية بعيد المولد النبوي الشريف في قاعة الندوات والاحتفالات في مركز الشرق الاوسط على ساحة الغبيري بحضور جميع العاملين في الإدارة العامة. وفي هذه المناسبة، كان لمدير عام المبرات د. محمد باقر فضل الله كلمة جاء فيها:" الاحتفال بذكرى مولد الرسول هو الاهتداء بهديه والتحلّي بأخلاقه واستلهام سيرته بما يعيننا على معالجة مشكلات واقعنا وقضايانا المعاصرة"، معتبراً أن " من أفضل أساليب الاحتفال في هذه المناسبة هو تربية النفوس وبناء العقول اقتداءً بالنبي"، داعياً إلى "التفكر في الذكرى من خلال تظهير مفهوم الانتماء وصدق الانتماء للمبرات" .

ولفت د. فضل الله إلى " أهمية الانتماء الذي يعتبر أحد العوامل الهامة التي تساعد تطوير الاعمال"، متوقفاً عند "علامات الانتماء للمبرات، ومنها: الإيمان بالله وكتبه والأنبياء والأوصياء واليوم الآخر، صفاء القلوب وتوحد التوجهات، التنافس في البذل والعطاء، إنجاز التكاليف بشكل أكثر إخلاصاً وإبداعاً، زيادة الثقة المتبادلة، الالتزام بالقوانين والأنظمة الإدارية، إنجاز الأعمال المطلوبة بمهارة وحرفية، بث روح التعاون والمحبة بين الأفراد، تعزيز روح المبادرة والتضامن، تدريب وتحفيز العاملين (للذات وللآخر)، الثبات في العمل والرضا الوظيفي، عدم الاكتراث للمناصب والعناوين، المشاركة في الأعمال التطوعية لمؤسسات المبرات، الالتزام بقيم المؤسسة، والالتزام بالرؤية الفكرية وفق فكر المرجع المؤسس ".

وختم بالقول: " عندما يتحقق الانتماء الصادق في نفوس الناس في مجتمعاتهم، أو العاملين في مؤسساتهم، أو الأفراد في أسرهم، ستشهد كل مؤسسة من هذه المؤسسات نهضة مستمرة في عملها، وسعادة متنامية بين أفرادها".

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل

آخر الأخبار