20 Sep 2019
ثانوية الكوثر تستقبل أبناءها من صفوف الحلقة الأولى ورياض الأطفال

 
لم يكن هذا اليوم كغيره بالنسبة لتلامذة صفوف الحلقة الأولى وقسم رياض الأطفال .... هو أول يوم في العام الدراسي، يوم العودة الى فرحة اللقاء بالأصدقاء فيتعانقون بعفوية ويضحكون ببراءة ويترافقون للمشاركة في الأنشطة المتنوعة التي خصصتها ثانوية الكوثر لهذا اليوم المميز.

قفز وفرح، رقص ومرح، وقوع وضحك يملأ الملعب الاخضر في الثانوية بالاضافة الى القاعة الرياضية حيث الأهل يشاركون أبنائهم ويسبقونهم بالضحك دائما.... لا يخالجهم أي خوف لأن لكل لعبة مجموعة من الأساتذة يراقبون ويواكبون.

أما قسم الرياضة فقد اضاف هذا العام لعبة "الرابيل" وما يصاحبها من تنمية شجاعة الطفل وتركيزه. دخول الصف لم يكن أقل أهمية بالنسبة للتلامذة من الألعاب ، فالمعلمات يتبادلن أطراف الحديث مع الأهل ويتعرفن على مواهب كل طفل ولا يترك التلميذ صفه عائدا الى البيت الا بعد ترك حنينا ليوم الغد الملون بالمعرفة والمحبة والفرح.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل