24 May 2019
السفير البريطاني يزور العلاّمة فضل الله ويجول في ثانوية الكوثر

 
استقبل العلاّمة السيد علي فضل الله السفير البريطاني في لبنان كريس رامبلنغ، وجرى عرض للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، وشدد السفير رامبلنغ على أن بلاده " تتمنى أن ينعم لبنان بالاستقرار الاقتصادي والسياسي، مؤكدًا "السعي لتعزيز العلاقات اللبنانية البريطانية".

بعد اللقاء زار السفير البريطاني ثانوية الكوثرالتابعة لجمعية المبرّات الخيرية على رأس وفد ضم مدير المجلس الثقافي البريطاني في لبنان السيد ديفيد نوكس، وموظفون من السفارة. وكان في استقبال الوفد كل من مدير عام جمعية المبرات الخيرية الدكتور محمد باقر فضل الله ومديرة ثانوية الكوثر الأستاذة رنا اسماعيل ووفد من مديرية التربية والتعليم في الجمعية ومديرين في الثانوية.

استعرض الوفد فوج الكوثر الكشفي وقام بجولة اطلع خلالها من المعنيين على تاريخ الشراكة مع كل من المركز الثقافي البريطاني والسفارة البريطانية من جهة وجمعية المبرات الخيرية من جهة أخرى الى جانب مجموعة أنشطة حول مواضيع مختلفة منها العيش المشترك وأسبوع التعلم للجميع ومهرجان الربيع.

كان عرض فيلم قصير يختصر أربعين عاما من فعاليات الجمعية كفيلا بنقل صورة عن حجم الجهد المبذول من أجل رفع المستوى العلمي والثقافي.

كما توجه الوفد الى مكتبة رياض الأطفال والحلقة الأولى حيث أجرى السفير والسيد المدير العام حوارا مع تلامذة الروضة الثانية محاولين فتح أحاديث معهم لامتحان مهاراتهم اللغوية.

انتقل الوفد بعدها الى أحد صفوف الروضة الثالثة لمشاهدة كيفية دمج ذوي الاحتياجان الخاصة في الصف التعليمي والخدمات المقدمة لهم ومن بعدها اكتملت الجولة في القسم الثانوي حيث تم حضور جزء من حصة تعليمية في الصف الثاني ثانوي فتيات تحت عنوان المواطنة والتي تحتوي على أهداف ذات بعد عالمي انطلاقا من مشروع ربط الصفوف والتي تعد المدرسة شريكة فيه مع المركز البريطاني.

كما توقف الوفد في غرفة الروبوت حيث عرض فريق من تلامذة الصف الثاني ثانوي فتيان مشروعهم بعنوان humi robot وهو عبارة عن تصنيع وبرمجة روبوت قادر على ري النباتات بحسب حاجتها.

أما المحطة الأخيرة في الجولة كانت في معرض الفنون الذي يضم أعمال ورسومات فنية للتلامذة من الصف الثاني أساسي حتى الصف الثالث ثانوي.

ترك السفير البريطاني في السجل الذهبي كلمات تعزز التعاون العلمي، وقدمت الادارة هدايا تذكارية رمزية من المؤسسة عبارة عن نماذج من أعمال التلامذة.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل