08 May 2019
المعرض التوجيهي الصحي الأول في ثانوية الرحمة


نظمت ثانوية الرحمة معرضها التوجيهي الصحي الأول في أجواء أسبوع المبرات وبالتنسيق مع الهيئة الصحية الإسلامية ممثلة بشخص الأخت آلاء عموري، الجامعة اللبنانية الدولية ممثلة بالدكتور إحسان عساكري مسؤول قسم المختبرات في الجامعة وحضور مسوؤل قسم التصميم والفنون الأستاذ وائل زعر، مديرة ثانوية الرحمة السيدة سولاف هاشم، الدكتور خليل أبو صالح الأستاذ والباحث الجامعي في الجامعة اللبنانية وفي الكلية الحربية، أولياء أمور ومعلمين وطلاب القسم الثانوي.

البداية مع آيات بينات من القرآن الكريم تلاها الطالب عبدالله ياسين، فالنشيد الوطني.

في كلمتها رحبت مديرة الثانوية السيدة سولاف هاشم بالحضور منطلقة من رسالة المبرات التي " تسعى إلى بناء إنسان صالح مؤمن بالله ورسالاته، متعلم ومثقف، واع ومنتج، ومنفتح على قضايا العصر، يعطي الحياة قوة وانفتاحا ً ويشارك في صنع المستقبل."

وأكدت أن "هذا المعرض التوجيهي الصحي، والذي يتضمن زوايا لاختصاصات صحية متعددة، يهدف إلى زيادة الوعي الغذائي المرتبط بالصحة الفكرية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على القضايا الصحية العصرية، والتي تكسب التلاميذ خبرات ومهارات مصغرة من وحي الواقع."

مشيرةً إلى أن:"هذا النوع من المبادرات يساهم في خلق فرص للطلاب للتعرف إلى مجالات قد يرغبون الخوض فيها مستقبلاً، ويقدمون فيها خدمات مجتمعية جمة."

ولفتت إلى قول المؤسس المرجع السيد محمد حسين فضل الله (رض) الذي دعا إلى التفكير بمن حولنا بقوله:"علينا أن لا نكون الأنانيين الذين يفكّرون بأنفسهم ولا يفكرون بمن حولهم وما حولهم". وفي ذلك إشارة إلى أهمية أن تكون حركتنا من المجتمع وإلى المجتمع."

ثم كانت وفقة مع إختصاصية التغذية الأستاذه نور الهدى جابر التي قدمت ندوة حول أهمية الغذاء لمواجهة قلق الامتحان، وأهمية الحفاظ على نظام غذائي متوازن في شهر رمضان المبارك.

بعدها كانت ندوة وتوصيات حول تقنيات ضبط المشاعر وإدارة العواطف مع المعالج النفسي الأستاذة هدى مسلماني. كما قدّم طلاب القسم الثانوي مشهدا مسرحياً حول مشكلة الإدمان بعنوان " الوردة الناعمة".

ثم دعي الجميع لجولة في المعرض. الذي تضمن العديد من الزوايا الإرشادية للهيئة الصحية الاسلامية، وقسم الفنون وقسم العلوم المخبرية في الجامعة اللبنانية الدولية الذي قام بإجراء فحوصات مخبرية، إضافة إلى العديد من الزوايا الي نظمها طلاب القسم الثانوي.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل