12 Apr 2019
معرض "القراءة نماء العقل" في ثانوية عيسى بن مريم

 
نظمت ثانوية عيسى بن مريم ومبرة النبي ابراهيم معرض الكتاب السابع عشر الذي حمل هذا العام عنوان "القراءة...نماء العقل" برعاية الاعلامي والكاتب الدكتور سامي كليب في قاعة الهناء–الخيام، وبحضور حشد من الفعاليات الدينية، الثقافية البلدية، والاجتماعية، إضافة إلى معلمي وموظفي المؤسسة.

بدأ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، تلاها النشيد الوطني اللبناني، ثم كلمة مدير الثانوية الحاج أحمد عطية الذي تحدث فيها عن "أهمية المطالعة ومؤكّدا على دور الأهل والمدرسة في حث التلاميذ على القراءة"

واستشهد بكلام لسماحة العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله بأن "العلم كنز من الكنوز الكبرى التي ينتجها العقل التأمليّ والتجريبيّ، ومن هنا يأتي دور القراءة، القراءة في الكون، فالله أرادَنا أن نقرأ في كتابِ الكون حتى نستطيع أن نفهم الظواهر الكونيّة ولنحاول أن نُنتج من خلال هذه القراءة إبداعًا جديدًا من خلال هذا الانفتاح التدريجيّ على أسرار الكون."

وتابع "إنّ القراءة الواعية تعطينا وعي بما أنتجهُ الآخرون من خلال تجاربهم وتأمّلاتِهم، فلا بدَّ للقراءةِ أنْ تكونَ واعية، علميّة، ناقدة. والتحدّي الكبير الذي ينتظرُنا يَكمُنُ في قرارِنا بأنْ نُصرَّ على الانضمام الى قافلةِ المبدعين بين الأُمم.”

وأضاف "خيرُ جليسٍ في الأنام كتاب، وهو الذي يجمعنا اليوم في أسبوع المطالعة وفي رحاب ثانوية عيسى بن مريم ومبرة النبي إبراهيم التي نأمل أن تكون نهراً جاريًا من العلم والثقافة والأخلاق".

وأكّد "إن هويتنا الثقافية في مؤسستنا هي الرسالة التي نحملها في القلب ونُعمل بها العقل." ثم ختم شاكراً كل أم وأب ومعلم يفتح آفاق المطالعة أمام أبنائه.

بعدها عرض التلاميذ مشهداً مسرحياً بعنوان "وينكن يا رجال الوطن"، الذي سلط الضوء على واقع أليم، وهو عدم تلبية البعض لنداء الوطن عند الحاجة والاكتفاء بالتغني به في الاعياد والمناسبات.

راعي الحفل الدكتور سامي كليب عبّر عن فرحته لرعاية حفل ثقافي لمؤسسة من مؤسسات سماحة العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله قائلا "أن تكون في إحدى مؤسسات العلامة والفيلسوف والراعي والشاعر والمرجع والانسان الذي سبق عصره بالعلم والمعرفة والوعي والحب والإيمان الحقيقي فأنت تشعر حتماً بأنّ قيمتك المعرفية والإنسانية قد تضاعفت مرات عديدة."

وتابع "أن ترى حدثاً ثقافياً في إحدى المؤسسات الحافظة شيئا من ياسمين فكر العلامة المجدد، وأن تكون المؤسسة في قلب الجنوب، جنوب الشهامة، فأنت حتماً في مكان الشرف والمجد. وأما أن تشجع حدثاً ثقافيا يشجع على القراءة والعلم والمعرفة فأنت حتماً تسير على هدى سيد المقاومة الدائمة والفعالة والتي لا تموت مطلقاً بعد أن يهدأ صوت السلاح، فبلا علم ووعي وفكر وانفتاح يقتل السلاح صاحبه قبل أن يصيب العدو."

ثم استطرد قائلا "إن إسرائيل تقوم بسرقة التاريخ والآثارات من المتاحف العربية بهدف تزوير التاريخ وإعادة تقديم قراءة جديدة للتاريخ اليهودي، محاولة الاقناع بأن دولتها كانت موجودة قبل الجميع وأن هذه الأرض هي أرضها" وقدم شواهد على ذلك ما تعرضت له العديد من المتاحف العربية من سرقة لمخطوطاتها وآثارها.

وتحدث بعدها عن الواقع العربي التكنولوجي وواقع اسرائيل التكنولوجي والعلمي، وإنتاجها في هذا المجال الذي يفوق الانتاج العلمي العربي بمرتين، كذلك محاولتها الهيمنة الفكرية على أدمغة شعوبنا العربية من خلال صادراتها في مجالات التكنولوجيا والامن الالكتروني التي تفوق بثلاث مرات صادرات الدول العظمى مثل بريطانيا، مظهراً تأثير التكنولوجيا على الأجيال الصاعدة "فالانترنت مثلا وسيلة لدى شبابنا العرب للهو والشتائم وليس للدفاع عن قضايا الأمة"

وختم "ندعو إلى القراءة والمطالعة، إلى الوعي، وإلى العلم، لأننا بالسلاح فقط يمكن أن ننتصر مؤقتاً ولكن لا ننتصر دائماً."

ثم افتتح بعد ذلك كليب المعرض وجال على دور النشر المشاركة فيه، واختتم المنظمون اللقاء بدعوة الحضور إلى حفل كوكتيل أقيم في باحة الثانوية.

وقد استمر المعرض مدة أسبوع، نفذ المنظمون خلاله أنشطة متعددة لتلامذة كافة الحلقات أكدوا من خلالها على أهمية القراءة والمطالعة ومنها: فن إلقاء الشعر مع الاستاذة إسراء كوراني، ندوة توعوية حول مخاطر الانترنت مع المقدم فادي خليل، الحكواتي مع الأستاذة فاطمة زعرور، قصة وطن للاقحوانة مع الكاتبة أمل عبدالله، قصة الهاتف المحمول مع المعلمة ناديا جمعة، مسرحية كتاب الاحلام معلمات من المدرسة، آداب التصرف واللياقة مع الأستاذة سهام رمال، قراءة قصة الغيمة الصغيرة مع التلميذة بتول عباس .

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل

آخر الأخبار

22 Oct 2019
News-Picture

مؤسسة الإمام الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل

07 Oct 2019
News-Picture

مؤسسة الإمام الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل