08 Jun 2017
أطفال أيتام من مختلف المناطق اللبنانية جمعتهم المبرّات في حفل إفطار الأحبة

 
نظمت جمعيّة المبرّات الخيريّة حفل إفطار خيري لأيتام من مختلف المناطق اللبنانية، رعته السفيرة الدكتورة سلوى غدار يونس في مبرّة الإمام الخوئي وشارك فيه أطفال من مؤسسات رعائية متعددة: مبرة الإمام علي – مبرة السيدة مريم – مبرة الإمام الخوئي – مؤسسة الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل – مؤسسات الرعاية الاجتماعية في لبنان دار الأيتام الإسلامية – مجمع نازك الحريري – جمعية قرى الأطفال sos – بيت اليتيم الدرزي – مؤسسات د.محمد خالد الاجتماعية – ثانوية الكوثر – ثانوية الإمام المجتبى – رابطة النهضة الإجتماعية.

حضر المناسبة وجوه إعلامية واجتماعية وفكرية من أصدقاء وصديقات المبرّات، في جو من التسلية والمرح تخلله ألعاب خفة وسيرك وفقرات مسرحية متنوعة وهدايا لاقت إعجاب الأطفال وساهمت في رسم بسمة على وجوههم.

افتتح الحفل بآيات من الذكر الحكيم رتلّها الطالب علي حسين خضرا من مبرة الإمام علي، فالنشيد الوطني اللبناني، ثم تواشيح رمضانية لفرقة مبرّة السيدة مريم الفنية، تلى ذلك فقرة كشفية فنية من تقديم كشافة المبرّات، ثم كلمة المبرّات ألقتها رئيسة الهيئة النسائية فاديا دياب وقالت فيها:" أتيتم من كل المناطق في لبنان لتشكلوا أجمل صورة، صورة المحبة والبراءة والفرح.. أحبائي يا أطفال اليوم وشباب المستقبل يا من ستبنون الأخوة وتحملون غداّ رايات العلم والمعرفة ونباهي بكم العالم، أنتم الأمل الذي نحلم به ببناء دولة الحب والخير والسلام فبالمحبة يا أحبائي تبنى الأوطان ويداً بيد نرفع راية لبنان".

أعقب ذلك، كلمة لراعية الحفل الدكتورة غدار أشارت فيها:" إلى أنه ليست المرة الأولى التي أتشرّف بها برعاية احتفالية إفطار جمعيّة المبرّات الخيريّة، هذه المؤسسة التي رافقنا مسيرتها ونجاحاتها المستمرة، والتي نتشرف برعاية احتفالها لنكون شهداء على ما تقوم به هذه المؤسسة من واجبات إنسانية وخيرية ومساعدات في شتى المجالات".

وأضافت :" في كل عام نرى المزيد من شابات وشبان المستقبل من أصحاب المواهب والقدرات الإنسانية التي يعمل الاخصائيون في الجمعية على تنميتها، هؤلاء الطلاب يمثلون طاقات كامنة يسهر أصحاب الخبرة والمعرفة في الدار على إطلاقها، هم أصحاب إنجازات يهتم المسؤولون في المبرّات على تشجيعها وإبرازها وإخراجها إلى العلن، في التربية والثقافة والمجتمع والعمل"

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل