22 Mar 2016
ثانوية البشائر كرّمت أمهات أبناء الرعاية الأسرية في البقاع

بالتعاون مع الهيئة النسائية في جمعيّة المبرّات الخيرية، وفي أجواء عيد الأم ، نظمت ثانوية البشائر حفل فطور تكريمي لأمهات الأيتام الذين ترعاهم المبرّات في مدارسها في منطقة البقاع، بحضور شخصيات نسائية وفاعليات اجتماعية وتربوية. 

افتتح الحفل بكلمة لرئيسة الهيئة النسائية السيدة فاديا نحاس دياب أثنت فيها على "الأمهات الصابرات اللواتي كرمهن الله وأعطاهن منحة تربية الأيتام" مؤكّدة على" أنَّ الأمَ الواعيةَ التي تتعاونُ مع المؤسسةِ في تربيةِ أولادها تساهمُ في النجاحِ والتفوقِ، وتحقيق ما تصبو إليهِ المبرّات في التفوقِ والإبداعِ لتبقى منارةً تقومُ بخدمةِ المجتمعِ". 

ثمّ كانت كلمة للمشرف على مدارس المبرّات في البقاع الأوسط الأستاذ ابراهيم السعيد شكر فيها "الأمهات المشاركات على جهودهن المباركة في متابعة أبنائهنّ تعليمياً وسلوكيّاً متحدين بذلك كل صعوبات الحياة وشظف العيش في منطقة تعيش الكثير من الحرمان"، وتوجه إلى إدارة ثانوية البشائر وللهيئة النسائية في جمعية المبرات الخيرية بالشكر" للفتتها المباركة في تكريم أمهات الأبناء الأيتام في عيدهن". 

تخلل الحفل عرض لمقتطفات من كلام سماحة العلّامة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله عن الأمومة وحق الأم على أبنائها، وفقرات فنية قدّمها صغار ثانوية البشائر، وتوزيع هدايا رمزية على الأمهات المشاركات، وسحب تونبولا، إضافة إلى حلوى المناسبة.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل