21 Dec 2015
في مناسبة المولد والميلاد لقاء حواري في جامعة LIU بعنوان "سلامنا الروحي والاجتماعي"

لمناسبة المولد النبوي الشريف وعيد الميلاد المجيد، نظّم طلاب نادي الأحبة في الجامعة اللبنانية الدولية LIU في بيروت لقاءاً حوارياً مع سماحة السيّد جعفر فضل الله وسيادة الأب فادي ضو، بعنوان "سلامنا الروحي والاجتماعي على ضوء القيم المشتركة للإسلام والمسيحية"، بحضور أساتذة الجامعة وطلابها و رؤساء وممثلين عن النوادي الطلابية في الجامعة.

افتتح اللقاء بالنشيد الوطني اللبناني، فتقرير مرئي عن أنشطة النادي الميلادية، تلاها فقرة فنية من وحي المناسبة قدمتها زهرات من جمعية المبرّات الخيرية اللواتي صدحت أصواتهن بنشيدي "وُلِد المسيح" و "قُم يا محمَّد".

بعدها كانت كلمة للأب فادي ضو تحدث فيها عن "أهمية تلاقي الطوائف ومشاركة بعضهم في المناسبات لأن الأديان والكتب السماوية كافة تنادي بالسلام والمحبّة والتعاون والأخوة بين البشر"، كما أكَّد على "ضرورة احترام العيش المشترك والتخلي عن العصبيات المذهبية والعراك الذهني والديني لما فيه مصلحة للاجيال ولبناء الوطن".

ثم كانت كلمة للسيّد جعفر فضل الله تحدّث فيها عن "السلام الاجتماعي وانعكاسه على السلام الداخلي والإيمان والذي يحقق السلام الفكري، عبر الإجابة على الأسئلة الوجودية"، معتبراً أن "العلاقة مع الله تتمظهر في تجسيد القيم في مختلف مجالات الحياة، وأنه في الحياة المجتمعية لا بد للقيم أن تتمأسس لتتحول إلى ثقافة حياة وواقع مُعاش". وأشار إلى "أن تجسيد القيم عملياً يجعل المسلمين والمسيحيين يلتقون في خطوط مشتركة واقعياً دون الحاجة الى حوارات نظرية عقيمة".

وفي ختام اللقاء كان نقاش بين المحاضرين والحضور، وصور تذكارية لأعضاء نادي الأحبة مع الأب فادي ضو والسيّد جعفر فضل الله .

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل