26 May 2015
إطلاق "منتدى وجوه حوارية 2015" في القلبين الاقدسين

 
أقام مركز التربية الدينية لراهبات القلبين الاقدسين، وبالتنسيق مع مدارس المبرات ومدارس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في بيروت، اللقاء الاحتفالي الثالث، برعاية البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي ممثلا بالمونسينيور القاضي جورج قزي، في مدرسة راهبات القلبين الأقدسين - عين نجم. تم خلاله إطلاق "منتدى وجوه حوارية 2015"، بحضور الرئيسة العامة لراهبات القلبين الأقدسين الأم دانييلا حروق وأعضاء لجنة الحكم المطران ميشال أبرص، الشيخ محمد النقري، الأب جورج مسوح، السيدة آيات نور الدين والسيدة باسكال لحود، رئيسة الدير الأخت روز أنطوان قرطباوي، مديرة الثانوية الأخت جورجيت أبو رجيلي وحشد من الاساتذة والراهبات والطلاب من المدارس المشاركة.

واللقاء هو منتدى شبابي يجمع هذه السنة بين تلامذة مدارس التقوا ضمن ثنائيات فتعارفوا وبنوا جسور فعلية فيما بينهم وعاشوا تجربة حية مع الآخر، وثقوها في أفلام مشتركة يتنافسون في عرضها، ويلقي الضوء على شخصيات دينية أو مدنية تميزت بروح الانفتاح والحوار عبر إعداد طلاب ليكونوا نشطاء في بيئاتهم ومجتمعهم.

استهل اللقاء بالنشيد الوطني ثم كلمة ترحيبية ألقاها الاستاذ ميشال حداد والسيدة باسكال شمالي عرفا من خلالها بأهمية اللقاء ودوره على الصعيدين التربوي والوطني، كما عرفا بالمدارس المشاركة.

ثم القت منسقة أعمال اللقاء الأخت وردة مكسور كلمة رحبت فيها بالحضور، وقالت:" في السنتين الماضيتين تجرأنا السير عكس تيار التعصب والارهاب، وكلما كانت تشتد الازمة في بلدنا ومحيطنا نزداد عزما للمضي في مشروع الحوار والانفتاح، والوقع ان تجربتنا زرعت الفرح والتغيير ليس فقط في التلاميذ الذين انجزوا المهمة ولكن في كل المدارس، اساتذةوتلامذة ومسؤولين".

ثم تم عرض للأفلام الوثائقية التي قام بها الطلاب من المدارس المشاركة، وكل هذه الأفلام تتناول العيش المشترك والحفاظ على قيمنا الوطنية والانسانية وتلقي الضوء على قيم التسامح والمحبة عند مختلف الاديان. تلاه فاصل فني واستكمال لعرض الافلام الوثائقية.

ثم ألقت الأم حروق كلمة قالت فيها: "أشكر كل من ساهم في انجاح هذا المهرجان الحواري واضفى عليه رونق تبادل الافكار والخبرات والارادة المصممة على تثبيت عرى الود بين رهبانيتنا ومدارس المبرات والمقاصد حيث نشكل ثالوثا متناغما بروح الايمان وأنسنة العلاقات وارادة بناء لبنان وطنا نموذجا حضاريا، فلا تحد ولا تشنج ولا عداء بل إصغاء وتوضيح واحترام، وهذه كلها ركائز متينة تثبت عوارض بيتنا على اسس راسخة على الايمان والرجاء والمحبة".

تلى ذلك ، مداولات لجنة الحكم تمهيدا لاعلان النتائج. ثم اعلنت الام حروق النتائج وجاءت على الشكل الآتي:

الجائزة الاولى : راهبات القلبين الاقدسين - كفرحباب وثانوية الكوثر.
الجائزة الثانية: المبرات والقلبين الأقدسين - جزين.
الجائزة الثالثة: مدرسة عمر بن الخطاب - المقاصد الاسلامية بيروت وراهبات القلبين الأقدسين - بيت شباب.

تلى ذلك احتفال بالمناسبة.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل