21 Oct 2014
مهرجان محبّة وفرح لـ 700 يتيم في المبرّات

أقامت جمعية المبرّات الخيرية "مهرجان محبة وفرح، ل 700 طفل يتيم من المؤسسات الرعائية في لبنان، وذلك في قاعة ثانوية الرحمة (النبطية - كفرجوز)، برعاية سفيرة المنظمة العالمية لحوار الأديان السيدة سلوى غدار يونس، وبحضور ناشطين اجتماعيين وتربويين وداعمين للجمعية.

بداية، العاب نفخية في أرجاء ملاعب المدرسة، ثم تجمع في قاعة الإحتفالات، فكلمة ترحيبية من مسؤولة الهيئة النسائية في المبرّات الحاجة فاديا دياب، ثم كلمة لراعية الحفل الدكتورة سلوى غدّار يونس جاء فيها: "أشكر الله عز وجل أولاً على تقديره لنا وسماحه بأن نشارك في ما أوصانا به وهو عمل الخير وخدمة الإنسان وخصوصاً ذوي الحاجات الخاصة من صغارنا الأحباء وكبارنا الطيبين المعذبين الذين يعانون الحاجة في هذه الأيام الصعبة. وإني واثقة من أن الله يبارك خطانا جميعاً، وإلّا لما استطعنا أن نكون هنا".

وأضافت: "المبرّات، وهي حقاً باسمها ومضمونها وأعمالها متوّجة بالمبرّة والخير".

تلا ذلك عرض لمسرحية "كراكيب" للمسرح اللبناني للدمى بقيادة المخرج كريم دكروب، تلاها مشاركة للسيدة مديرة الأخبار في تلفزيون الجديد مريم البسّام مع الأطفال في العاب الخفة، ليختتم بغداء للأولاد المشاركين وتوزيع الهدايا عليهم.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل