16 Oct 2012
200 مكفوف جامعي سلّموا النائب ميشال موسى لائحة بمطالبهم الحياتية لرفعها إلى المجلس النيابي

لمناسبة يوم العصا البيضاء العالمي الذي يصادف في 15 تشرين الأول من كل عام، والذي يرمز إلى استقلالية المكفوفين في الحياة الاجتماعية، نظمت مؤسسة الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل بمشاركة المدرسة اللبنانية للضرير والأصم (بعبدا) ومؤسسة الهدى للإعاقة البصرية في مجمع إنماء القدرات الإنسانية (عرمون) "برلمان المكفوفين الشبابي"،"برلمان المكفوفين الشبابي" في مؤسسة الهادي:
200 مكفوف جامعي سلّموا النائب ميشال موسى لائحة بمطالبهم الحياتية لرفعها إلى المجلس النيابي

لمناسبة يوم العصا البيضاء العالمي الذي يصادف في 15 تشرين الأول من كل عام، والذي يرمز إلى استقلالية المكفوفين في الحياة الاجتماعية، نظمت مؤسسة الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل بمشاركة المدرسة اللبنانية للضرير والأصم (بعبدا) ومؤسسة الهدى للإعاقة البصرية في مجمع إنماء القدرات الإنسانية (عرمون) "برلمان المكفوفين الشبابي"، وهو لقاء حواري حقوقي وتثقيفي مع رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية النائب الدكتور ميشال موسى، والناشط الحقوقي الأستاذ ابراهيم عبد الله، من أجل إلقاء الضوء على مطالب الشبيبة المكفوفين في لبنان، انطلاقاً من قانون المعوقين 220/2000.
حضر النشاط ما يفوق عن 200 مكفوف جامعي من المؤسسات الثلاث، إضافة إلى مدراء مؤسسات وجمعيات وناشطين حقوقيين. وكان في البرلمان مداخلات متعدّدة للطلاب حول وسائل النقل وضرورة تكييفها وتضمينها إشارات صوتية من أجل تسهيل وصول المكفوف إليها. كذلك تناول المجتمعون مشكلات الأبنية العامة والحدائق العامة وعدم إنشائها بطريقة تتلاءم مع احتياجات المعوّقين، مما يسهل مشاركتهم ويعزز اندماجهم في المجتمع.
وتحدّث الطلاب عن ضرورة تأمين فرص عمل للمكفوفين، وإلزامية تكييف بيئة العمل، وعدم اقتصار الوظائف على أمور محددة (كالسنترال مثلاً)، بل المشاركة في جميع الوظائف من أجل بناء القدرات والمهارات المتنوعة لدى المكفوفين. كما لفتوا إلى ضرورة تغطية وزارة الصحة العامة الفاتورة الطبية للمعوقين، اعتماداً على بطاقة المعوّق.
وأشار الطلاب إلى موضوع تفعيل القوانين الخاصة بالمعوقين فيما يتعلق بالإعفاءات الضريبية على الأفراد والمؤسسات العاملة مع المعوقين، في مجال الكهرباء، والماء، والهاتف، والطوابع البريدية، والرسائل النصية وغيرها. كما طالبوا وزارة الشؤون الاجتماعية بتأمين المعينات اللازمة للمكفوفين أسوة بمعظم المعوّقين الذين يستفيدون من خدماتها.
وفي ختام الجلسة، قدم الطلاب للنائب موسى لائحة بمطالبهم من أجل رفعها في المجلس النيابي وتوزيعها على الكتل النيابية كافة.

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل