20 Oct 2016
إجبار الأطفال على إنهاء وجبتهم يعرّضهم للبدانة في المستقبل!
إجبار الأطفال على إنهاء وجبتهم يعرّضهم للبدانة في المستقبل!

 
توصلّت دراسة حديثة أجريت في جامعة نبراسكا، إلى أنّ إجبار الأطفال على تناول كلّ وجباتهم حتى إفراغ الصحون يزيد من احتمال إصابتهم بالبدانة في وقت لاحق. 
 
ويشير القيمون على الدراسة إلى أنّ إفراغ ما في الطبق يضاعف شهية الأطفال وهو سلوك غذائيّ خاطئ جداً يُفقد الطفل سيطرته على اتباع إشارات الجوع والشبع. 
 
في هذا السياق، قالت ديبتي ديف وهي باحثة مشرفة على هذه الدراسة وأخصائيّة في السلوك الصحيّ للأطفال، إنّ العاملين في حضانات الأطفال يتحكمون بالنظام الغذائيّ للأطفال تفادياً لأيّ ردّة فعل سلبيّة من قبل أهلهم فيمارسون الضغوط على هؤلاء بغية تناول المزيد ويحفّزونهم على القيام بذلك من خلال تقديم الجوائز البسيطة. 
 
وقد أجرت ديف مع مجموعة من الخبراء مقابلات عدّة مع 18 امرأة يعملن في دور حضانة للأطفال ما بين عمر العامين والخمسة أعوام، وتبيّن أنّ غالبيتهن يلجأن إلى المحفزّات لإرضاء الأطفال خصوصاً من خلال منحهم الحلويات.توصلّت دراسة حديثة أجريت في جامعة نبراسكا، إلى أنّ إجبار الأطفال على تناول كلّ وجباتهم حتى إفراغ الصحون يزيد من احتمال إصابتهم بالبدانة في وقت لاحق. 
 
 
الديار
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل