14 Sep 2016
ماذا تفعل في حال تشاجر ابنك مع أستاذه؟
ماذا تفعل في حال تشاجر ابنك مع أستاذه؟

 
سؤالٌ قد لا يدرك كثيرون الإجابة المثالية عنه. ماذا على الأهل فعله في حال تشاجر ولدهم مع أستاذه. الجواب يختلف باختلاف حالة النزاع. اليكم أبرز المعطيات والنصائح حيال هذا الموضوع. 
 
• معرفة حقيقة النزاع من خلال الاستماع الى العناصر الشاهدة 
 
من الأفضل عدم الأخذ بعين الاعتبار ما يقوله كل من الولد والاستاذ في حال كان النزاع كبيراً. بدلاً من ذلك يمكن اللجوء الى التلاميذ الذين كانوا موجودين وشهدوا على الواقعة واستقصاء ما حصل منهم شخصياً. وفي حال كان النزاع لا يستحق عناء التوقّف عنده، كأن تكون المشادة الكلامية لا تتخطّى حدود الملاحظات العادية، من المفضّل عدم أخذ الأمور الى هذه الناحية، بل الاكتفاء بنصح الابن بضرورة توخّي الهدوء واحترام الأكبر منه سناً وتجنّب أي عمل قد يؤدي به الى مواجهة غير مستحبّة. 
 
• الحرص على عدم التحيز لصالح الابن 
 
يجب على الابوين عدم تصديق ما يقوله ابنهم للوهلة الأولى. لأن التحيّز الأعمى لصالحه يضرّه ولا يفيده. وقد يؤدي به الى خداعهم واختلاق التفاصيل الخاطئة في كلّ مرّة يتعرّض فيها لمشكلة. الخطوة الصحيحة تكمن في عدم اتخاذ اي موقف قبل معرفة التفاصيل الدقيقة عن المشكلة. وفي حال تبيّن أن الولد على حقّ في كلّ ما يقوله، من الضروري الحرص على معالجة الواقعة وتخليصه من ارتداداتها، لأن عدم التوقّف عندها مسألة خاطئة خصوصاً في حال تقصّد الأستاذ التحامل على الولد. وفي حال تبيّن أن الابن هو من يتحمّل كامل المسؤولية حيال ما جرى، لا بد في هذه الحالة من نصحه واللجوء الى الحوار لاصلاح الوضع تفادياً لتكرار الواقعة. وفي حال تكرّرت المسألة، لا بد من البحث في الاسباب التي تدفع الولد الى مواجهة الاستاذ في كلّ مرّة. وتتعدّد العوامل التي تؤدي الى هذه الحوادث منها نفسية او شخصية عدائية يكتسبها الولد نتيجة ظروف معيّنة يجب معالجتها قبل فوات الأوان. 
 
• توجيه انذار الى الاستاذ في حال كان المسؤول 
 
لا بد من اللجوء الى ادارة المدرسة والتصعيد المعنوي في وجه الاستاذ في حال تحمّل مسؤولية النزاع الحاصل. يحصل ذلك من خلال تنسيق الاجراءات مع الادارة من دون الدخول الشخصي على الخط في المواجهة. لأن تحوّل النزاع الى فردي قد يؤدي الى تفاقم الامور بين الطرفين حتى وإن انتهى بتوجيه انذار الى الاستاذ. وفي حال تحوّل النزاع من كلامي الى التعرّض بالضرب للطفل، يمكن اللجوء الى القانون بدلاً من الاستعراض الشخصي. تذكّروا دائماً ان الانفعال لا يولّد سوى المزيد من المشكلات. 
 
النهار
 
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل