24 Mar 2016
إحذروا أيها الأهل.. هذا هو تأثير شجاراتكم على أطفالكم!
إحذروا أيها الأهل.. هذا هو تأثير شجاراتكم على أطفالكم!

حذرت دراسة جديدة نشرتها صحيفة "The Independent" من أن الأطفال الذين يشهدون صراعات وشجارات بين والديهم تكون فرصهم في الحياة ضئيلة وتؤثر على مستقبلهم بشكل كبير. 

فالشجارات بين الآباء والأمهات يمكن أن تؤثر على الأطفال حتى وإن كان الأهل منفصلين وفقا للباحثين في جامعة ساسكس. 

ففي حال استمرار التوتر بين الآباء والأمهات على وجه الخصوص، سيكون له تأثير على صحة الطفل العقلية على المدى الطويل. 

وحذرت مؤسسة التدخل المبكر (EIF) أن أهمية العلاقات الإيجابية بين الوالدين تلاقي إهمالًا من الجهات المختصة بمصالح الطفل. 

ووجد فريق من الباحثين أن الأهل الذين يخوضون علاقة متوترة هم أكثر عدوانية تجاه أبنائهم وأقل استجابة لاحتياجاتهم. كما أن الأطفال الذين يتعرضون إلى مواقف عنيفة فيما حولهم هم أكثر عرضة لأن يصبحوا عدوانيين مع انخفاض ثقتهم بنفسهم والدخول في اكتئاب مزمن. كما قال الباحثون أن هذا الأمر يمكن أن يوصل بعض الأطفال إلى درجة الانتحار. 

وذكر التقرير أن التأثير السلبي قد يمس بالأداء الأكاديمي للطفل، الأمر الذي يؤثر على تنمية المهارات الاجتماعية والعاطفية. 

وقال البروفيسور "جوردون هارولد" من كلية علم النفس في جامعة ساسكس أن مجموعة متزايدة من الأدلة تشير إلى أن العلاقة بين الأهل هي "واحدة من أقوى التأثيرات على الأطفال على المدى الطويل من حيث صحتهم العقلية وفرص حياتهم المستقبلية." 

الديار

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل