24 Dec 2014
النجاح في العمل يتطلب الرفض والفشل في البداية!
النجاح في العمل يتطلب الرفض والفشل في البداية!

يتجنّب معظمنا الفشل. لا نحبّ سماع كلمة "كلا" الدالة إلى الرفض وعدم القبول. لكن في الواقع، إذا ما أردتَ أن تكون ناجحاً، عليك أن تفرح بهذه الكلمة. لا يجوز أن يظلّ الداخلُ المجالَ المهني مهووساً بفكرة النجاح، خصوصاً أن عبارة "الفشل ليس احتمالاً" (Failure is not an option) تنتشر أينما كان.

الخوف من الفشل يمنع النجاح

فمن الضروري أن يكون الفشل احتمالاً، بل عليه أن يكون هدفك في مهنتك! هذا ما يدعو إليه الكتاب الذي حقق مبيعاتٍ هائلة في موقع Amazon للتسوق الإلكتروني، كتاب Go For No! Yes is the Destination, No is How You Get There، إذ تذكر أندريا وولتز التي شاركت في كتابته أن علينا العمل لسماع كلمة "كلا"، بدل العمل جاهدين لتجنّبها.

وكتبت أن الخوف من الفشل يمنع كثيرين من النجاح، داعيةً الناس لتغيير طريقة تفكيرهم والشروع بالتفتيش عن الفشل بما أن عليه أن يكون احتمالاً مطروحاً على الطاولة، ومؤكدةً أن من يريد أن يكون ناجحاً، يخطط لأن يفشل.

3 خطوات للتفتيش عن كلمة "كلا"

اقترحت وولتز 3 خطوات تؤدي بك إلى كلمة "كلا"، وهي خطواتٌ عملية بسيطة:

1- اعتمد عقلية أن كل "كلا" هي خطوة أقرب إلى الـ"نعم".
2- تخلّ عن عقلية الكمال، واظهِر عملك للبعض قبل الإعلان عنه، إذ من الضروري أن تسمع الانتقادات والرفض والملاحظات، حتى تحسّن إنتاجيتك ومشروعك.
3- عبّر عن امتنانك للأشخاص الذين يقولون لك كلمة "كلا". فهؤلاء صادقون معك، ويشكّلون تحفيزاً تلقائياً لك.

يرتكز جزءٌ كبيرٌ من نجاحك المهني على مزاجك وطريقة تفكيرك. من هنا، يشكل خوفك من الفشل أكبر عقبة لتحقيق النجاح. اعتمد عقلية "صديقة" للفشل، فإذا درّبتَ نفسك للتفتيش عن "كلا" بدل الاختباء منها، ستحصل أكثر على الـ"نعم" في النهاية.

النهار

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل